منتديات سفينة الثقافة العامة
أهلاً وسهلاً بك في منتديات سفينة الثقافة...يسعدنا ان تنضم الى اسرتنا..
منتديات سفينة الثقافة العامة
أهلاً وسهلاً بك في منتديات سفينة الثقافة...يسعدنا ان تنضم الى اسرتنا..
منتديات سفينة الثقافة العامة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتديات سفينة الثقافة العامة

معآآ لـمنتدى أفضل ..
 
الرئيسيةالرئيسية  أحدث الصورأحدث الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بكم في منتديات.. العنكي.. الثقافيه.. نرحب بالاعضاء جميعآآ منتظرين المشاركات.. وابداء الآراء في الثيم الجديد.. دمتم بكل خير.. ادارة المنتدى..

 

 بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو مهدي
°ˆ*¤§(عنكي مدير المنتدى)§¤*ˆ°
°ˆ*¤§(عنكي مدير المنتدى)§¤*ˆ°
أبو مهدي


الأوسمه : بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة! Ss6
ذكر
عدد الرسائل : 11986
العمل/الترفيه : Budget Specialist
المزاج : Always Great
نقاط : 28110
تاريخ التسجيل : 26/11/2008

بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة! Empty
مُساهمةموضوع: بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة!   بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة! Icon_minitimeالأحد مايو 02, 2010 4:36 pm




بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة! Thinline




بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة! Khaledshatti
المحامي خالد حسين الشطي
بين يدي قضية غريبة، ظننتها أول الأمر قضية نزاع على ميراث، لكن أوراق الملف وتتابع الأحداث كشف ما هو أعظم وأخطر.

نشأت «ف.م» فتاة كاملة الأوصاف، وحيدة والديها، ماتت أُمها وهي طفلة صغيرة، خلّفتها بين ضرائر حرمهن الله الولد والخلف.

هكذا ترعرعت «ف.م» في بيت هو مجمع أضداد وملتقى تناقضات.. فهو من جهة بيت عز ومجد وقمة في كل شيء، قيادة وزعامة، عطاء وبذل، وكل كمال يمكن أن يتصوره الإنسان، ومن جهة أخرى ضمَّ مجتمعا تركّبت فيه العقد وترسخ العداء، من فرط ما يولي الوالد العظيم ابنته المحبة، ويؤثرها عليهن، ويقدّم ذكر والدتها الراحلة ويترحم عليها ويثني على مواقفها ودورها في دعمه وإسناده، أول نشأته، ثم في هبته ابنته الغالية. يتمت «ف.م» صغيرة.. وقد عوَّضها عطاء الأب، ثم مقامه ومنزلته الكبيرة بين الناس، ما فقدت من حنان الأم، وكانت لها فيه سلوة وعزاء، فهي ابنة «الكبير»، الذي تخشع الأصوات على بابه، وتذل الجبابرة على أعتابه.

كان الأب الحكيم يشعر بما تضمره الظلمات والليالي لابنته، ويلمس درجة حقدهن وكراهيتهن، لذا احترز من صروف الدهر وغدر الزمان، وما قد يجري على أملاكه بعد وفاته، خاصة لسطوة القبائل ونفوذ العوائل.. فوَهب في حياته ابنته وأقطعها أراضي شاسعة، تشتمل على بساتين مثمرة، وعيون متفجرة، يغنيها مردودها الوفير ويكفيها حياتها كلها، تعيشها منعمة مكرمة، هي وذريتها ومن أحبت وعز عليها.

لكن الرياح جرت بما لا تشتهي السفن.. توفي الوالد، وقسمت التركة، وانتهبت الأرض، زعماً أنها لم تسجل في الوصية! احتجت «ف.م» أول الأمر بأنها نِحلة، وَهبها والدها في حياته، فهي خارج التركة، فلما أبطلت الشهادات وطعن بالأوراق والمستندات لعدم توثيقها، طالبت بها كحق من الميراث.
وما زالت القضية منظورة أمام المحاكم، في دولة أخرى «حيث الأرض».
تطوَّرت القضية، إذ رفعت السلطة دعاوى تشهير وطعن في الذمم! فلم يعد لـ «ف.م» أن تطالب بحقها. وما زالوا وراءها، يلاحقونها ويتابعونها، حتى منعوها من جميع صور الاعتراض، حتى البكاء، يقولون إنها تزعجهم ببكائها الذي لم ينقطع على والدها، ثم لما أفرد لها زوجها داراً، تنأى بها بعيداً عن «إزعاجهم» وإقلاق راحتهم، لم تسلم من الملاحقة، إذ سجلوا بكاءها في التحريض على العنف وتأليب الأجواء ضدهم.
لا يجوز أن تبكي، فالبكاء يعني الاعتراض، ويتضمن التهمة، وقد حكمت المحكمة ببراءتهم، وأي اعتراض هو خدش بالقضاء، مسٌّ بحرمته وعظيم منزلته. كما لا يجوز أن تحكي قصتها ولا أن تروي ظلامتها، فهي- بهذا -تشق عصا العائلة وتزرع الفرقة والاختلاف في البيت الواحد! وقد حظر على جميع الكتاب والقصاص والأدباء والشعراء والصحافيين، أن يتناولوا الموضوع في أعمالهم الفنية والأدبية، ولو على نحو العرض العلمي الموضوعي المحايد!

هذه القصة لم تقع في موسكو الاتحاد السوفياتي الغابر، حيث النظام الشمولي، وأجهزة الراديو ذات الموجة الواحدة، ولا على يد الدكتاتور بينوشيه وحكومته العسكرية في تشيلي، ولا في كولومبيا تحت سطوة كارتيلات وعصابات المخدرات، ولا في سلطة مافيا صقلية التي ازدهرت في أوائل القرن الماضي عند هجرتها إلى الولايات المتحدة… بل في بلاد تدعي الالتزام بأعظم دين، ومجتمع يدين بأكثر الشرايع سماحة وعدالة.

ما زالت «ف.م» تجول على المحاكم وتدور على المآتم، تدوّن أسماء من يشاركها مصابها، وتسجل من انتصر لظلامتها.
****
http://www.aldaronline.com/Dar/Author.cfm?AuthorID=227
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بين يدي المحامي "خالد الشطي" قضية غريبة!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» "التربية والتعليم" تحقق في قضية "المعلمة المستفتية" حول شرعية راتبها
» "المحكمة العليا" تلغي حكم التفريق في قضية "طليقة النسب فاطمة"
» قائمة سوابقه تتزايد.. الكشف عن تورط "المحامي المزيف" في قضية اغتصاب
» شرطة الطائف تحقق مع شابين في قضية"اختطاف" جامعية
» 133 مليون دولار لتسوية قضية "فندق" يمتلكه رجل الاعمال السعودي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سفينة الثقافة العامة :: .•:*¨`*:•. ][العنكي الـمنـتـديـات الـعـامـة][.•:*¨`*:•. :: الملتقى الإسلامي :: ملتقى أهل البيت ع-
انتقل الى: