منتديات سفينة الثقافة العامة
أهلاً وسهلاً بك في منتديات سفينة الثقافة...يسعدنا ان تنضم الى اسرتنا..

منتديات سفينة الثقافة العامة

معآآ لـمنتدى أفضل ..
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بكم في منتديات.. العنكي.. الثقافيه.. نرحب بالاعضاء جميعآآ منتظرين المشاركات.. وابداء الآراء في الثيم الجديد.. دمتم بكل خير.. ادارة المنتدى..

شاطر | 
 

 {كاظم الغيظ}

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نونه الشعنونة
°ˆ*¤§(عنكي مشرف الملتقى الطبي)§¤*ˆ°
°ˆ*¤§(عنكي مشرف الملتقى الطبي)§¤*ˆ°
avatar

انثى
عدد الرسائل : 590
الموقع : في قلب احبتي
المزاج : دايما رايق
إحترام قوانين المنتدى :
نقاط : 390
تاريخ التسجيل : 07/01/2009

مُساهمةموضوع: {كاظم الغيظ}   السبت يوليو 18, 2009 8:30 pm

اللهم صلِ على محمد وآل محمد
وَعجل فرجهم وَسهل مخرجهم وَاهلك أعدائهم اجمعين

يا سيدي يا كاظم الغيظ الذي .. صلى بواديك الحطيم وزمزم

يا كاظم سيَرُ البلاء طويلة .. لا أبتدى في حصرها أو أختم

يا سيدي أرض السجون حزينة .. والحزن من أناته يتألم

في ظلمة مسكونة ندباً له .. في قيده حتى استثار المعصم

أواه يا سجن الإمام أما ترى .. روح الإمام بشجوها تتكلم

أحنت عليه النائبات ذيولها .. وانصبَّ حقد من غاصبين أقدم

اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَوْلايَ مُوسَى بْنَ جَعْفَر وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُه


على الرغم مما عاشه الإمام من ظروف قاسية وصلت حدَّ المأساة، إلا أنّه لم يهن أو يضعف أو يسقط، بل كان يزداد قوّة وروحانية،
وهو ينتقل من سجن إلى سجن بأمرٍ من الخليفة العباسيّ هارون الرشيد، الذي عرف تأثير الإمام الكاظم في الواقع الإسلاميّ، وكيف حصل على الثقة الكبيرة في المجتمع الإسلاميّ بعلمه وروحانيته وأخلاقه، فضيّق عليه، وما زاده حنقاً عليه هو أنَّ الناس لا يقدّرون الإمام كعالِم وحسب، شأنه شأن بقية العلماء الآخرين، بل كانوا يعتقدون بإمامته وينفعلون بقداسته.

مما رُويَ عن الإمام الكاظم (ع) في قوله وهو في السجن: "اللهم إنَّك تعلم أنّي كنت أسألك أن تفرّغني لعبادتك، اللهمّ وقد فعلت فلك الحمد"

وهكذا نرى كيف حوّل الإمام الكاظم(ع) إقامته في السجن إلى فرصة للعبادة المتواصلة، كما كانت حاله خارج السجن التي يعيش فيها الفرح الروحي مع الله، كما هي حالة أولياء الله الذين يشغلهم حبُّ الله عن التفكير في الآلام الصغيرة.

وفي سيرته روى الكليني (صاحب كتاب الكافي) عن عليِّ بن إبراهيم عن أبيه عن عبد الله بن المغيرة عن موسى بن بكر عن أبي إبراهيم الكاظم، أنَّه كتب دعاءً إليه في قرطاس: "اللهم اردد إلى جميع خلقك مظالمهم التي قِبَلي، صغيرها وكبيرها، في يسرٍ منك وعافية، وما لم تبلغه قوّتي ولم تَسَعْه ذاتُ يدي، ولم يَقْوَ عليه بدني ويقيني ونفسي، فأدِّه عني من جزيل ما عندك من فضلك، ثم لا تخلف عليَّ منه شيئاً تقضيه من حسناتي، يا أرحم الراحمين..


أشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أنَّ محمداً عبده ورسوله، وأنَّ الدين كما شرّع، وأنَّ الإسلام كما وصف، وأنَّ الكتاب كما أنزل، وأنَّ القول كما حدّث، وأنَّ الله هو الحقُّ المبين، ذكر اللهُ محمداً وأهلَ بيته بخير، حيّا محمداً وأهل بيته بالسلام"

إنَّ هذا الدعاء يمثّل أسلوباً تربوياً في عملية التهذيب النفسيّ في التحرّر من كلِّ نقاط الضعف الإنساني، فيما يمكن أن تقود الإنسان إلى العدوان على الآخرين انطلاقاً من بعض الأوضاع النفسيّة المعقّدة، وذلك بأن يبتهل الإنسان إلى الله لأن يرزقه القوّة بردّ المظالم التي صدرت منه لأهلها، سواء كانت المظالم ماليّة في ما أخذه من أموالهم، أو غير ذلك في ما تصرّف فيه بغير حقٍّ في أجسادهم وأعراضهم وما إلى ذلك، وأن يتيسر له ذلك في عافية منه.. حتى إذا شعر بالعجز عن ذلك رفع أمره إلى الله ليعوِّض أصحاب المظالم عنها، فيرضيهم بما يمنحهم من فضله ليتخفّف من ذلك بشكل نهائيّ، وليبدأ حياة جديدةً خالصةً من كلِّ ظلم، بعيدة عن كلِّ انحراف..

وإذا كان هذا النموذج من الدعاء يمثّل أسلوباً تربويّاً في التهذيب النفسيّ، فإنَّ هناك نموذجاً آخر يمثّل أسلوباً روحيّاً في تعميق العلاقة بالإخوان المؤمنين من خلال الإيحاء الداخليّ الشعوري، وهو الدعاء للمؤمنين بظهر الغيب..

فقد جاء في كتاب (الكافي) عن عليِّ بن ابراهيم عن أبيه، قال: "رأيت عبد الله بن جندب بالموقف (في جبل عرفات)، فلم أرَ موقفاً كان أحسنَ من موقفه، ما زال مادّاً يديه إلى السماء، ودموعه تسيل على خدِّه حتى تبلغ الأرض، فلما انصرف الناس، قلتُ له: يا أبا محمّد، ما رأيت موقفاً قطّ أحسن من موقفك، قال: والله ما دعوتُ إلا لإخواني، وذلك أنَّ أبا الحسن موسى بن جعفر أخبرني أنَّه مَنْ دعا لأخيه بظهر الغيب نُوديَ من العرش: ها! ولك مائة ألف ضعف مثله، فكرهتُ أن أدَعَ مائة ألف ضعف مضمونةٍ لواحد لا أدري هل يُستجاب أوْ لا"
الكافي، ج:2، ص:508.

_________________



.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو مهدي
°ˆ*¤§(عنكي مدير المنتدى)§¤*ˆ°
°ˆ*¤§(عنكي مدير المنتدى)§¤*ˆ°
avatar

الأوسمه :
ذكر
عدد الرسائل : 11986
العمل/الترفيه : Budget Specialist
المزاج : Always Great
نقاط : 28110
تاريخ التسجيل : 26/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: {كاظم الغيظ}   السبت يوليو 18, 2009 10:02 pm

سلام الله عليك سيدي ومولاي الكاظم

_________________
Smile Today , Cry any other Day
]
لا تكتب إنشاء الله بل أكتب إن شاء الله
إدارة المنتدى تتمنى لكم طيب الإقامة وترحب بإقتراحاتكم وتستقبل شكاواكم على مدار الساعة عبر المراسلات من داخل المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أم ياسين
°ˆ*¤§(عنكي ماسي)§¤*ˆ°
°ˆ*¤§(عنكي ماسي)§¤*ˆ°
avatar

انثى
عدد الرسائل : 230
العمل/الترفيه : فوتوشوب
المزاج : واقع في الحب
نقاط : 62
تاريخ التسجيل : 24/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: {كاظم الغيظ}   الأحد يوليو 19, 2009 1:04 pm

السلام على باب الحوائج
مشكورة نونة الشعنونة
دمتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سواق باصات
°ˆ*¤§(عنكي مشرف ملتقى السيارات)§¤*ˆ°
°ˆ*¤§(عنكي مشرف ملتقى السيارات)§¤*ˆ°


الأوسمه :
ذكر
عدد الرسائل : 1323
العمر : 29
الموقع : القديح
العمل/الترفيه : سواق باصات
المزاج : فلة
إحترام قوانين المنتدى :
نقاط : 1864
تاريخ التسجيل : 27/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: {كاظم الغيظ}   الإثنين يوليو 20, 2009 12:25 am

سلام الله عليك ياسيدي
مشكوووره

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
{كاظم الغيظ}
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سفينة الثقافة العامة :: .•:*¨`*:•. ][العنكي الـمنـتـديـات الـعـامـة][.•:*¨`*:•. :: الملتقى الإسلامي :: ملتقى المناسبات الدينية-
انتقل الى: